بعض من النصائح للعشرينتين وواحد

بعض من النصائح للعشرينتين وواحد
566 مشاهدة

-لا تحكموا على الآخرين مما يظهر أمامكم، فلا تعلموا باطنهم وما في دواخلهم، ولا تعلموا أيضًا بماذا مرّوا وعانوا وتوجعوا، ولا حتى ما يخفون في عقولهم وصدورهم، فلا يعلم بالخفايا ولا النوايا إلاّ الله سبحانه وتعالى، وكل شيء عند ربّ العالمين بمقدار، فما قد يكون عندك ليس عند غيرك، والعكس صحيح، فلا تغبطوا الناس بما هو ظاهر لمرآكم ومسامعكم فقط..

-لا تحسدوا الإنسان الناجح؛ لأنكم لا تعلموا كم من مطبّ وفخّ وقع به، وكم من مرّة تعثّر حتى وصل لما تحسدونه عليه..

-لا تستكثروا على شخص وظيفة هامة أو منصب رفيع؛ لأنكم لا تعلموا كم من مرّة تمّ رفضه، وكم من فترة كان بلا عمل ولا دخل..

-لا تستعجبوا من نشاط أيّ إنسان في الصحو باكرًا أو التزامه بمواعيده؛ لأنكم لا تعلموا الكمّ من الأرق الذي يهزمه كل ليلة، ويحرمه من النوم المريح والعميق حتى مطلع الفجر..

-لا تنغرّوا في النهايات المشرقة بأيّ موضوع ومع أيّ شخص؛ لأنكم لا تعلموا قساوة البدايات وآلامها..

-لا تحكموا على الشخوص بجمالهم الخارجي؛ لأنكم لا تعلموا قباحتهم من الداخل، ولا تعلموا أيضًا إن كانوا أسوياء نفسيًا أو أصحّاء جسديًا.. 

-كونوا رحماء في حكمكم على الآخرين، ولا تسمحوا أن تكون نظرتكم ضيّقة الأفق، وابتعدوا مسافة السماء عن الأرض عند إطلاق الأحكام المطلقة والمُسبقة؛ لأنها سقطات فكرية تُسقط صاحبها نفسه في وحل الحسد والحقد وما يصاحبه من التوتّر قبل إسقاط الآخرين..

-وتذكّروا دومًا أنّ الأرزاق متنوّعة ومقسّمة عند الله بميزان، فلا يكلّف الله نفسًا إلاّ وسعها، ورزقكم في السماء وما توعدون، ومن سار بين الناس جابرًا لخواطرهم أدركه الله ولو كان في جوف مخاطرهم..

ارحموا من في الأرض حتى يرحمكم من في السماء،، وأيقنوا أنّ الحياة مهما قست عليكم ستزهر مرة أخرى ولو من شقّ صخرة… دمتم….

دة. عصمت حوسو

رئيسة مركز الجندر للاستشارات الاجتماعية والتدريب

Block "%d8%aa%d8%b9%d9%84%d9%8a%d9%821" not found

اترك تعليقاً

لا يمكن النسخ!