March 2020
مشاركة الدكتورة عصمت حوسو رئيسة مركز الجندر (النوع الاجتماعي) للاستشارات النسوية والاجتماعية والتدريب في التقرير الذي أعده موقع “رصيف 22” الإلكتروني عن (الشخصية التي يسودها القلق) في ظل حظر التجول المفروض على الأردنيين، والذي بدأ بحظر تجول جزئي منذ يوم الثلاثاء 17/03/2020، ثم تحول إلى حظر تجول كامل يوم الجمعة 20/03/2020 ضمن سلسلة إجراءات الدولة الأردنية لمواجهة خطر فيروس كورونا..

“شخصية يسودها القلق”

تتوقع الأخصائية النفسية، الدكتورة عصمت حوسو، وفق حديثها لرصيف 22، أنه، وبعد انتهاء فترة حظر التجول في الأردن، ستمتلئ العيادات النفسية بالمراجعين، لماذا؟ لأنه وفي هذه الفترة، كل ما يتعلق بالقلق بمختلف أشكاله سيزيد، مثل الوسواس، فوبيا الموت، توهم المرض وغيرها.

فشخصية المواطن العربي بشكل عام، والمواطن الأردني بشكل خاص، وفق الدكتورة عصمت، شخصية قلقة بسبب الظروف المحيطة بها، وعندما غزا فيروس كورونا العالم زادت معه نسبة القلق، فمن لديه وسواس النظافة مثلًا سيرتفع بنسبة تفوق الألف بالمائة، ومن لم يكن يعاني من هذا الوسواس سوف يعاني منه، كل تلك الأشكال انعكاس لغريزة البقاء، فتجدينه متوترًا وقلقًا باستمرار حفاظًا على حياته.

ومن النصائح التي تقدمها الدكتورة عصمت حوسو لتفادي أمراض القلق خلال فترة حظر التجول، هي الابتعاد عن أي مصدر معلوماتي من شأنه أن يبث الخوف والقلق، فما يحدث اليوم في بيوت الأردنيين/ات هو متابعة أخبار ومستجدات فيروس كورونا، وعدد الإصابات في الأردن وفي العالم، لذا تدعو إلى متابعة أخبار كورونا مرة واحدة في اليوم، وتسأل: “ما انتوا عرفتوا الي بدكم إياه، ليش بضلكم تنبشوا؟”.

“الفراغ أرض خصبة للقلق”، تقول الأخصائية عصمت حوسو، لذلك تنصح باتباع علاج يسمى “التشتيت”، بحيث يشغل الشخص نفسه بشيء أو بعادة ما، بشرط أن يكون كل تركيزه عليها، لا أن يقوم بممارستها وعقله مع كورونا وأخباره، مثل متابعة المسلسلات، ويفضل أن تكون مسلسلات كوميدية أو ذات حبكة تشد المشاهد وتجعله حريصًا على متابعة كافة حلقات المسلسل.

كما تحدثت عمن لا يحب القراءة، فهذه فرصة من أجل الابتعاد عن أمراض القلق وتبعاته الخطيرة، بوضع مهمة القراءة خلال أسبوعي الحجر الصحي، باعتبارها عادة جديدة، بإمكانها أن تتحقق من خلال روايات قصيرة، كما تنصح بممارسة الألعاب العائلية القديمة والتي تتطلب تفكيرًا، مثل لعبة “جماد، حيوان، نبات”، أو لعبة “السلم والحية”.

أما عن المتزوجين، فهي فرصة لترتيب الحياة الزوجية، وفق ما تقوله الدكتورة عصمت حوسو، ذلك لأن الحياة الزوجية للأسر الأردنية، خصوصًا الأسر العاملة، ضاغطة، وهذه الفترة فرصة لترتيب الأوقات بين الزوجين وتحويلها من الكمي إلى النوعي.


المصدر:
https://raseef22.com/article/1077670-%D8%AA%D9%83%D8%B1%D9%83%D8%A8%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%8A%D8%A7%D8%A9-%D9%85%D8%A7%D8%B0%D8%A7-%D9%8A%D9%86%D8%B5%D8%AD-%D8%A3%D8%AE%D8%B5%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%AA-%D9%86%D9%81%D8%B3%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%A7%D8%AA-%D9%84%D9%84%D8%A3%D8%B1%D8%AF%D9%86%D9%8A%D9%8A%D9%86%D8%A7%D8%AA-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%AC%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%AD%D9%8A/

March 2020 مشاركة الدكتورة عصمت حوسو رئيسة مركز الجندر (النوع الاجتماعي) للاستشارات النسوية والاجتماعية والتدريب في التقرير الذي أعده موقع “رصيف 22” الإلكتروني عن (الشخصية التي يسودها القلق) في ظل حظر التجول المفروض على الأردنيين، والذي بدأ بحظر تجول جزئي منذ يوم الثلاثاء 17/03/2020، ثم تحول إلى حظر تجول كامل يوم الجمعة 20/03/2020 ضمن سلسلة […]

الوسوم: أخلاق / الجنسين / توعية / جندر / عرب / مجتمع